English

ترحيب

بناء على الحاجة الماسة إلى منبر يضم كافة المؤسسات والهيئات والأفراد العاملين في ميدان التربية على حقوق الإنسان والمواطنة ومن أجل الوصول إلى تعاون بناء في مجال تبادل الخبرات وتعزيز ونشر ثقافة حقوق الإنسان والمواطنة والتربية عليها وفق منهجيات علمية تربوية للتأثير في السياسات عن طريق العمل المشترك وبناء أواصر الشراكة والتضامن بين الأعضاء، تداعى إلى ذلك أكثر من 75 شخص ينتمون لمؤسسات تعمل في هذا المجال في العالم العربي بغرض إيجاد كيان تنسيقي يوحد الجهود ويستثمر الطاقات.

المكتبة الإلكترونيةمنتدى الأعضاءالحملة العربيةمشاركة

مشاركة انهر في اسبوع العمل العالمي للتعليم 2013 (المعلم يستحق)

 

استضافت الجمعيه الالمانيه لتعليم الكبار ومعهد الملك زين الحمله العربيه للتعليم للحديث عن اسبوع العمل العالمي وتم اطلاق الاسبوع في الاردن في هذا الحدث افتتح الحدث السيد جواد القسوس نائب المدير الاقليمي في الشرق الاوسط للجمعيه الالمانيه مرحبا بالحضور في معهد الملكه زين الشرف التنموي ومن ثم ادار السيد جواد حلقه نقاشيه كان المتحدثون بها كل من السيده ريم الزبن نائبه المدير التنفيذي لمعهد الملكه زين الشرف والسيده فتوح يونس ممثله عن الحمله العربيه للتعليم  والمديرة التنفيذيه للشبكة العربية للتربية المدنيه - أنهر حيث تحدثت يونس عن الحمله العالميه للتعليم والحمله العربيه للتعليم واسبوع العمل العالمي لهذا العام وذكرت ان أسبوع العمل العالمي، الذي تنظمه سنوياً الحملة العالمية من أجل التعليم، إحدى حركات المجتمع المدني، يعتبر بمثابة فرصة لتعزيز الحق في التعليم للجميع الجيد النوعية، ويهدف أسبوع العمل العالمي الى تعبئة المزيد من الدعم السياسي والمالي لتحقيق أهداف التعليم للجميع.

وشعار هذا العام الذي تبنته كل من فلسطين واليمن والاردن (المعلم يستحق) ويركز هذا الحدث على الدور الأساسي للمعلمين في تحقيق التعليم للجميع.

 

ورسالتنا هي : أذا كنا نقدر التعليم علينا أن نقدر ونثمن المعلم، وعلينا ان نثمن الدور الهام الذي يقوم به المعلمون ومكافأة هذا المعلم بما يستحق على الأصعدة الثالثة المتصلة بالتأهيل و تخفيف الأعباء و تحسين ظروف معيشته وذكرت فتوح انه قد اعتمدنا في الاردن على تعريف أوسع نطاقاً للمعلم حيث نظرنا الى اسبوع العمل كفرصه للنظر في وضع تعريف اوسع نطاقا للمعلم ليشمل المدرب والميسر والمؤهل ايضا والذين لهم ادوارا حيويه في تعليم الكبار وأن أهمية فعاليات الأسبوع العالمي للتعليم هذا العام تأتي في ظل مشاورات حثيثة في أكثر من مكان على جميع المستويات؛ بهدف تقييم ما تم إنجازه من أهداف التعليم للجميع منذ عام 2000 حتى وقتنا الراهن.

وقد قامت السيده ريم الزبن بذكر مواصفات المدرب الناجح واهمية دوره في التنميه تحت عنوان كل منا يحتاج الى مدرب مؤهل، واشارت الى اهمية التدريب في عملية التطوير والتعلم المستمر ومن ثم تم تكريم مدربين الصندوق الاردني الهاشمي للتنمية البشريه.

 

 

لمزيد من الصور اضغط هنا

Developed by MONGID DESIGNS جميع الحقوق محفوظة لـشبكة أنهر © 2017