English

ترحيب

بناء على الحاجة الماسة إلى منبر يضم كافة المؤسسات والهيئات والأفراد العاملين في ميدان التربية على حقوق الإنسان والمواطنة ومن أجل الوصول إلى تعاون بناء في مجال تبادل الخبرات وتعزيز ونشر ثقافة حقوق الإنسان والمواطنة والتربية عليها وفق منهجيات علمية تربوية للتأثير في السياسات عن طريق العمل المشترك وبناء أواصر الشراكة والتضامن بين الأعضاء، تداعى إلى ذلك أكثر من 75 شخص ينتمون لمؤسسات تعمل في هذا المجال في العالم العربي بغرض إيجاد كيان تنسيقي يوحد الجهود ويستثمر الطاقات.

المكتبة الإلكترونيةمنتدى الأعضاءالحملة العربيةمشاركة

من نحن

الشبكة العربية للتربية على حقوق الانسان والمواطنه – أنهر واسمها الجديد الشبكة العربية للتربية المدنيه

 

 – أنهر هي:

شبكة عربية غير حكومية مستقلة تعمل على توحيد الجهود والتنسيق بين المؤسسات العاملة في مجال التربية على حقوق الإنسان والمواطنة على إختلاف أنواعها وتعزيز دورها في مجال التربية والتعليم على حقوق الإنسان والمواطنة من أجل التأثير في السياسات والإجراءات والنظم الرسمية وغير الرسمية لضمان وجود تشريعات تحترم كرامة الإنسان وحقوقه.

تضم الشبكة 55 منظمة من 10 دول عربية هي: مصر ولبنان والجزائر والسودان والعراق وفلسطين والأردن والمغرب واليمن وتونس واللجنة التنسيقية المكونة من 11 عضواً والإدارة التنفيذية التي تدير الشبكة من عمان الأردن

 

وتكونت اللجنه التنسيقيه التأسيسيه الأولى من سبعة أعضاء منتخبين كما يلي :

 

الرئيس: رفعت الصباح – فلسطين

نائبة الرئيس: كريمة ابن جلون التويمي – المغرب

أمينة الصندوق: أٍروى خضر البرعي – مصر

أمينة السر: افيان رحيم الشيخ علي – العراق

 

ويرتبط بالرئيس ونائب الرئيس اللجان التالية:

 

لجنة الإعلام والعلاقات العامة: محمد الجبوري -العراق و أروى خضر البرعي - مصر

لجنة الدعم الفني وحشد الموارد: سوسن الرفاعي – اليمن

لجنة بناء القدرات: غسان الصالح - العراق

بالإضافة إلى المديرة التنفيذيه للشبكة: فتوح يونس – الأردن

 

Arab Network for HumanRights and CitizenshipEducation

وبالعربية أنهر

“ANHRE”

معنى الإسم بالعربية

كنا نبحث عن إسم مختصر للشبكة يسهل على الناس تذكره ويعطي للشبكة معنى يلائم أهدافها، قلبنا المواضيع، وتداعت الأفكار وتناثرت، وأجهدت الأقلام وزيد حرف هنا وأزيل حرف هناك.وجاءت من السودان ومن أنهره كلمة "أنهر"، لتعطي معنى العطاء والأخذ والاختلاط والاستمرار والحياة والأمل والحب، ولتعطي معنى الإصرار على تخطي الحدود من أجل أن نصل إلى مبتغانا وطموحنا وأحلامنا التي ترعرعت معنا مذ كنا صغارا وكبرت معنا ونحن كباراً.

 نقول حلمنا في وطن، يشعر فيه الإنسان بأن حرياته تصان وتحترم قدسية الإنسان ومواطنيته.

Developed by MONGID DESIGNS جميع الحقوق محفوظة لـشبكة أنهر © 2017