English

ترحيب

بناء على الحاجة الماسة إلى منبر يضم كافة المؤسسات والهيئات والأفراد العاملين في ميدان التربية على حقوق الإنسان والمواطنة ومن أجل الوصول إلى تعاون بناء في مجال تبادل الخبرات وتعزيز ونشر ثقافة حقوق الإنسان والمواطنة والتربية عليها وفق منهجيات علمية تربوية للتأثير في السياسات عن طريق العمل المشترك وبناء أواصر الشراكة والتضامن بين الأعضاء، تداعى إلى ذلك أكثر من 75 شخص ينتمون لمؤسسات تعمل في هذا المجال في العالم العربي بغرض إيجاد كيان تنسيقي يوحد الجهود ويستثمر الطاقات.

المكتبة الإلكترونيةمنتدى الأعضاءالحملة العربيةمشاركة

شبكة أنهر بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم تعقد جلسة انعاشية ضمن مشروع " العاب من أجل حقوق الأنسان

عقدت الشبكة العربية للتربية المدنية – أنهر جلسة إنعاشية للتربويين ضمن برنامج "العاب من اجل حقوق الانسان"، وذلك يوم السبت الموافق20 ايلول في مركز الملكة رانيا – مؤسسة نهر الاردن/ جبل النصر.

شارك في الجلسة اربعة مدارس حكومية من منطقةعمان الشرقيه وهي مدرسة النهضة و مدرسة منصور كريشان ومدرسة ضاحية الامير حسن ومدرسة زيد بن حارثة، الى جانب ممثلي  وزارة التربية والتعليم وفريق التدريب في البرنامج.

هدفت الجلسة الى فتح باب النقاش بين المدربين و ممثلي الوزارة و المعلمين، حول تطبيق الالعاب مع الطلاب خلال السنة الدراسية الماضية. وفتح آفاق جديدة لتطبيق البرنامج مع طلاب جدد خلال السنة الدراسية الحالية.

في بداية الجلسة تم التطرق الى موضوع ماذا استفيد كمعلم من المشاركة في البرنامج، حيث انها تعتبر اضافة جيدة لملف كل معلم في الوزارة مما يساعد على اثراء تقييمهم،ويساعدهم في تطوير استراتيجيات التعليم، لان التعلم عن طريق اللعب تعتبر من اساليب التدريس الحديثة .

في ذات السياق قالت السيدة ديما الصلاح من وزارة التربية والتعليم بأن التعلم عن طريق اللعب هو احدى اساليب التدريس الحديثة ذات اثر ايجابي على العملية التعليمية التكاملية حيث أن المعلم يستفيد، والطلاب أيضا، وبالتالي تنتقل الفائدة من معلم الى اخر ومن طالب الى اخر، ويتجه المدير نحو تطوير المدرسة

 وقد اشار المعلمون الى المعيقات والتحديات التي تواجههم خلال تطبيق البرنامج ومدى تفاعل الطلاب مع الالعاب. وذكر المعلمون أمثلة توضح الاثر الايجابي لتطبيق الالعاب على الطلاب والمعلمون انفسهم

وتم مناقشة خطة العمل المستقبلية وتم العمل على وضع جدول زيارات ميدانية للمدارس لمتابعة تطبيق الالعاب، ونتج عن الجلسة مخرجات للمتابعة سيتم العمل عليها مع المدارس والمؤسسات الشريكة ووزارة التربية والتعليم

 

 

لمزيد من الصور اضغط هنا ...

 

للمزيد حول مشروع ألعاب من أجل حقوق الأنسان اضغط هنا

الصور المرفقة

Developed by MONGID DESIGNS جميع الحقوق محفوظة لـشبكة أنهر © 2017